الخلق الكتابي الكتب المصوّرة الفاخرة فُلك نوح (تقدير الشكل الحقيقي للفُلك)

Cover_Noah_front"فَمَحَا اللهُ كُلَّ قَائِمٍ كَانَ عَلَى وَجْهِ الأَرْضِ: النَّاسَ، وَالْبَهَائِمَ، وَالدَّبَّابَاتِ، وَطُيُورَ السَّمَاءِ. فَانْمَحَتْ مِنَ الأَرْضِ. وَتَبَقَّى نُوحٌ وَالَّذِينَ مَعَهُ فِي الْفُلْكِ فَقَطْ." (تكوين 7: 23)

هل هناك امكانية أن تنجو سفينة مشيدة، وسط الطوفان العالمي الذي يصفه الكتاب المقدّس في سفر التكوين؟ هل كان يُمكن تشيدها دون الاستعانة بالتقنيات الحديثة الحالية، والتي لم تتوافر لدى نوح؟

يجيب هذا الكتاب الرائد على كلٍ من هذين السؤالين بنبرة حادة "نعم"!

بادر بالانضمام إلى الخبير الملاحي والمهندس الميكانيكي Tim Lovett في "اكتشاف الشكل الحقيقي لفٌلك نوح" فيما نعتبره بحثًا رائدًا في تلك الدراسة العبقرية الجديدة لفُلك نوح. إن Lovett يتبنّى بحثًا تقليديًا لتلك الواقعة التاريخية مستخدمًا آخر صحية من تقنيات الكمبيوتر الخاصة بتصميم النماذج واختيارها.

فهو يتضمّن التمعن وانسياق التعبير من خلال رائد أبحاث الخلّق: دكتور John .Whitcomb

يكشف النقاب عن تصميم مَستجَد للفُلك من واقع معلومات وأساسيات تشيد السفن وفقًا للكتاب المقدّس.

يتضمن رسومًا إيضاحية وصورًا جميلة تستعرض من تقنيات التصميم والتشييد.

لقد استحدث Lovett تصميمًا من منطلق الالتزام بأبعاد الكتاب المقدّس مُشابهًا للسفن البحرية القديمة وفقًا لمبادئ خاصة بتصميم السفن وآخر ما توصلت إليه الأبحاث. فهو يستعرض تصميمًا عمليًا للفُلك، ويستكشف تأثير مياه الطوفان على المركب، كما يمنح نظرة متميزة وتحليل للمهارات والتقنيات اللازمة لتشييده.

وفقًا للأبعاد المذكورة في الكتاب المقدّس التي أمدّ بها الله نوح، بادر Lovett بابتكار واختيار نماذج متعددة للسفينة في أحوال جوية مختلفة تصاحبها أمواج متفاوتة الارتفاع. إن بحثه المُكثف أثمر عن كم كبير من المعلومات والتي ساهمت كثيرًا في تحديد تفاصيل تقريبية لشكل، ومتانة، واتزان الفُلك.

إن العديد من أبحاثه أعطت بعدًا جديدًا عن التحديات التي واجهها نوح إلى أبعد مما قد تغطيه قصص أطفال مدارس الأحد.

لقراءة المزيد من كتاب فُلك نوح