الزواجA el zwag

حُلمُ مَنْ؟

الشريك الأسمى. حُلم الزواج.

أين يقع ترتيبهما في قائمة أمنياتك؟ إذا بدا أنّ زواجك أقلّ من مثالي، فهل يبدأ صبرك ينفذ تجاه الله؟

من الممكن أن ننشغل بأحلامنا الخاصة ونتوقّع بأنّ الله سيحققها بشروطنا. ولكن ماذا لو كان ما يحلم به الله لزواجك مختلف عمّا تحلم به أنت؟ ماذا لو كانت خطته هي إرضاءك من خلال صراعات وتحديات العلاقة؟ وإذا انهار حُلمك عن الزواج المثالي، فهل سينهار معة فرحك ورجاؤك؟

يجب ألاّ يحدث هذا. في هذا الكتيّب الذي يفتح البصيرة، يبيّن Paul David Tripp كيف أنّ إعادة تركيز أحلامك على الأولويات التي مركزها الله يمكن أن يُسعدك أنت وزواجك.