"واحدة أخرى فقط"A wa7da o5ra

عندما لا تقول "لا" ولا تَشبع أمام الرغبات والإدمانات

أكرهها... أحبها

أحيانًا يمكن أن تكون رغباتنا محبين قساة. نفكر أنه علينا التخلّص من رغبةٍ معيّنة، ولكن نشعر بأننا عالقون، فنسأل أنفسنا "ما الفائدة من محاولة التخلّص" من هذه الرغبة؟ لقد حاولت ولكن ما مِن طريقة للخروج منها."

أم هل مِن طريقة؟

 قد تكون المشكلة أكثر تعقيدًا من مجرد كونك عالقًا مع تلك الرغبة. هل هناك مسار للتغيير الحقيقي؟ (إن كان هذا الأمر صحيحًا، هل تريد اتّخاذ ذلك المسار؟) قد يفاجئك Edward T. Welch بإجابته. على طول الطريق سيقدَّمكَ إلى شخصٍ لدية كلمات من التعزية والرجاء ربما لم تسمعها من قبل.